دور الـ16 من كأس غزة ينطلق بمواجهتين من العيار الثقيل

52925.jpg

غزة - وكالة خبر

تجري مساء غد الجمعة, مباراتان في افتتاح منافسات دور الستة عشر من كأس قطاع غزة, وسط حذر شديد خاصة من الكبار, الذين يطمحون للوصول للأدوار المتقدمة.

 

ويلعب شباب خانيونس مع خدمات خانيونس على ملعب خانيونس البلدي جنوب القطاع, بينما يترقب غزة الرياضي نظيره التفاح على ملعب اليرموك بغزة.

 

ديربي ناري

 

ويحتل "ديربي" خانيونس بين "النشامى" و"الذئاب" أولوية للجماهير في جنوب القطاع غدا, نظرا لحرص الطرفين على الصعود لدور الثمانية.

 

ويطمح شباب خانيونس الذي حلّ رابعا في الممتازة, لتحقيق الفوز على منافسه لأول مرة هذا الموسم, لا سيما أن مواجهتي الدوري انتهت بالتعادل (2-2) في الدورين الأول والثاني, كما أن هذه المباراة يجب أن تنتهي بفوز فائز منهما.

 

أما خدمات خانيونس فاللقاء يعدّ بمنزلة "حياة أو موت" بالنسبة له, كونه يأمل أن يحفظ ماء وجهه هذا الموسم, في ظل هبوطه للدرجة الأولى رسميا باحتلاله المركز الثاني عشر والأخير, وصعوده للدور المقبل من الكأس يعتبر إنجازا جيدا بالنسبة للفريق.

 

وكان شباب خانيونس قد تخطى نظيره المجمع الإسلامي (2-1) في الدور الماضي, بينما قلب خدمات خانيونس الطاولة على جمعية الصلاح (3-1).

 

موقعة طاحنة

 

وفي مباراة تعتبر مثيرة إلى حد كبير, يتطلع غزة الرياضي تاسع الممتازة إلى تخطي عقبة منافسه التفاح الهابط للدرجة الأولى, لضمان مواصلة المغامرة في المسابقة.

 

ورغم أن "العميد" مرّ بظروف صعبة للغاية هذا الموسم, إلا أنه قادر على استعادة وجهه الحقيقي والوصول للأدوار النهائية.

 

في المقابل, سيقاتل التفاح للظفر ببطاقة الوصول لدور الثمانية, التي تعني له الكثير, لأجل التخفيف عن جماهيره الحزينة, بسبب عودته للأولى مجددا, لاحتلاله المركز الحادي عشر وقبل الأخير في الممتازة.

 

ووصل الفريقان لهذا الدور, بعدما تفوق غزة الرياضي بصعوبة على بيت حانون الرياضي بركلات الترجيح (3-1) عقب التعادل في الوقت الأصلي (0-0), في حين فاز التفاح على خدمات جباليا بأعجوبة (1-0).







 

مواضيع ذات صلة

تعليق عبر الموقع