وكالة خبر الفلسطينية للصحافة

" أبو جلبمو " أبرز مكاسب المغازي و رهان مستقبلها سلويا

التقاط.JPG

غزة - وكالة خبر

خطف الموهبة السلوية محمود عدنان أبو جلمبو الأنظار بقوة في بطولة الناشئين لكرة السلة المقامة حاليا في صالة نادي خدمات البريج .

أداء و تحركات أبو جلمبو تحت السلة من خلال تموضعه الجيد لمتابعة الكرات و صناعة الهجمات لزملائه اللاعبين عكست بزوغ نجم قادم بقوة على الساحة ووصوله لمرحلة النضوج سلويا رغم صغر سنه .

أبو جلمبو لاعبا جمع بين الأخلاق و المهارة من خلال صمته داخل الملعب تاركا لأدائه و عطائه ليتحدث عنه و هذا ما لفت الأنظار له .

الطول الفارع و الذكاء في متابعة الكرات و إرسال التمريرات الحاسمة لزملائه اللاعبين جعل أبو جلمبوا حديث الساعة بين أوساط المتابعين للبطولة بنجم سيحمل راية المغازي في الإستحقاقات القادمة .

تواجد أبو جلمبوا داخل الملعب كان يشكل الفارق و الإضافة للمغازي من خلال قرائته الجيدة للعب و التي ساعدته على قطع و متابعة الكرات الدفاعية تحت سلة فريقه و الهجومية تحت سلة الخصم و التي ساعدته على تسجيل العديد من النقاط .

صاحب الرقم 13  أثبت قيمته في تركيبة المغازي و انه صمام الأمان فتواجده داخل الملعب يشكل القوة و المنعة لفريقه تحت السلة و خروجه للجلوس على دكة البدلاء يترك المساحة للفريق المنافس يفعل ما يشاء .

لقاء المغازي الأخير أمام شباب البريج في الدور نصف النهائي عكس قيمة هذا اللاعب لحظة تواجده داخل الملعب فالدقائق الأخيرة و التي من خلالها إستغل البريج خروج أبو جلمبوا لينجحوا بتشديد الخناق من خلال تقارب النتيجة التي وصلت في بعض الأحيان لأربعة نقاط فقط بعد أن كان المغازي متقدما بفارق مريح .

محمود أبو جلمبو أحد أبرز المواهب السلوية التي قدمت أوراق إعتمادها في بطولة الناشئين و الذي لم يتجاوز عمره الــ16 عاما سيكون فارس رهان جماهير المغازي مستقبلا و أبرز مكاسبها و سيكون خير ممثل للعائلة الرياضية عائلة أبو جلمبو و التي خرجت من قبل عمه موسى الذي كان أحد لاعبي جمعية الصلاح لكرة السلة .

تعليق عبر الموقع