وكالة خبر الفلسطينية للصحافة

جوال جديد

بالصور : تشيلسي يسقط امام برينلي بثلاثية

تنزيل (31).jpg

وكالة خبر

سقط تشيلسي، حامل اللقب، أمام ضيفه بيرنلي (3-2) السبت على ملعب "ستامفورد بريدج" بالجولة الافتتاحية للدوري الإنجليزي.

وشهد اللقاء طرد لاعبين من تشيلسي؛ بسبب التدخلات العنيفة، حيث خرج جاري كاهيل مطرودًا في الدقيقة (14)، والإسباني سيسك فابريجاس في الدقيقة (81).

سجَّل أهداف بيرنلي كل من سام فوكس "هدفين" في الدقيقتين (24، 43)، وستيفن وارد (39)، فيما سجَّل هدف تشيلسي ألفارو موراتا في الدقيقة (69)، ودافيد لويز (88).

دخل تشيلسي بخطته المعتادة (3-4-3)، إلا أنه بدا متأثرًا يشدة من غياب العديد من نجومه مثل إدين هازارد، وبيدرو رودريجيز، وباكايوكو، وفيكتور موسيس، فضلاً استبعاد دييجو كوستا.

وفضَّل أنطونيو كونتي، مدرب البلوز الدفع بباتشواي على حساب موراتا الذي جلس على مقاعد البدلاء.

في المقابل، دخل بيرنلي اللقاء بتشكيلة (4-5-1)، مع انضباط تكتيكي واضح، خاصة في الحالة الدفاعية.

اتسمت بداية اللقاء باستحواذ تشيلسي على الكرة والتحضير من الخطوط الخلفية، وسط تكتل لاعبي بيرنلي في المناطق الخلفية.



وشهدت الدقيقة (14) نقطة التحول في المباراة بطرد جاري كاهيل، قائد تشيلسي، بعد تدخل متهور على ستيفان ديفور، ليشهر حكم اللقاء البطاقة الحمراء مباشرة في وجه الدولي الإنجليزي.

أجرى كونتي، بعدها تغييرًا بسحب جيريمي بوجا، والدفع بالمدافع أندرياس كريستينسن، لتتحول خطة تشيلسي إلى (5-3-1)، مع تقدم الظهيرين في حالة الهجوم.

وأعطى شين ديتش، مدرب بيرنلي تعليمات واضحة بالهجوم، خاصة الأظهرة التي صنعت الفارق خلال الشوط الأول.



وتقدم بيرنلي في الدقيقة (24) عن طريق سام فوكس، الذي أحسن استغلال عرضية ماثيو لوتون، ليسددها في المرمى، وسط سوء مراقبة من دافيد لويز مدافع تشيلسي.

وشهدت لقطة الهدف الأول تواجد 5 لاعبين من بيرنلي داخل منطقة الجزاء، خلال عرضية لوتون في أفضل تجسيد لمدى استفادة الضيوف من النقص العددي لأصحاب الأرض.

وأضاف ستيفن وارد، ظهير أيسر بيرنلي الهدف الثاني في الدقيقة (39)، من جملة رائعة لم تجد من يفسدها من لاعبي تشيلسي، ليتمها اللاعب بتسديدة قوية سكنت شباك الحارس تيبو كورتوا.

وأحرز فوكس الهدف الثاني له والثالث لفريقه من رأسية رائعة في الدقيقة (43)، عقب عرضية متقنة من زميله ديفور، في لقطة جديدة أظهرت مدى فشل لويز في مراقبة مهاجم بيرنلي.



وفي الشوط الثاني، ظهر تشيلسي بشكل أفضل رغم النقص العددي، مستغلاً تراجع بيرنلي للدفاع من أجل الحفاظ على تقدمه في النتيجة.

وهدد ماركوس ألونسو مرمى بيرنلي بتسديدة قوبة في الدقيقة (49)، قبل أن يعود بتسديدة من ضربة حرة مباشرة بعدها إلا أن توم هيتون، حارس بيرنلي نجح في إبعادهما.

وتمكن البديل موراتا من تسجيل الهدف الأول للبلوز من رأسية رائعة، إثر عرضية أرسلها البرازيلي ويليان في الدقيقة (69).

في الدقيقة 73 ألغى كريج بوسون، حكم اللقاء هدفًا لكريستينسن مدافع تشيلسي لملامسة تسديدته موراتا المتسلل.

وطرد حكم اللقاء سيسك فابريجاس، لاعب تشيلسي، في الدقيقة (81)، بعدما أشهر البطاقة الصفراء الثانية لتدخله العنيف على جاك كورك، ليكمل الفريق اللندني المباراة بـ9 لاعبين.

وقلص دافيد لويز النتيجة لتشيلسي بعدما استلم تمريرة رائعة بالرأس من موراتا، جعلته منفردًا بحارس بيرنلي ليضعها في الشباك بكل قوة في الدقيقة (88)، لتنتهي المباراة بخسارة البلوز (3-2). 


تعليق عبر الموقع