وكالة خبر الفلسطينية للصحافة

جوال جديد

تأخير معبر رفح

الأحمد يكشف عن موعد تسلّم حكومة الوفاق لمعابر قطاع غزة

الأحمد يكشف عن موعد تسلّم حكومة الوفاق لمعابر قطاع غزة

القاهرة - وكالة خبر

قال عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، رئيس وفدها للمصالحة عزام الأحمد، إن الحكومة ستتسلم معبري "إيرز" و"كرم أبو سالم"، في موعد أقصاه 2017/11/1م.

وأشار الأحمد في تصريح له اليوم الخميس، عقب الإعلان عن إتمام المصالحة وإنهاء الانقسام؛ إلى أن معبر رفح له وضع خاص، موضحاً أنه ما زال يحتاج لبعض الإجراءات المُتعلقة بتحسين المباني.

وأكد على أن يجري إعادة ترميم معبر "رفح" بشكل يليق بالدولة المصرية، موضحاً "أنه سيتم عقب ذلك نشر حرس قوات حرس الرئيس على الحدود مع مصر، وربما لن يكون ذلك فورًا".

وأوضح أن الاتفاق ينص على الإشراف الكامل لحرس الرئاسة الفلسطينية على كافة المعابر الفلسطينية سواء مع الجانب المصري أو الإسرائيلي، معرباً عن أمله في تقديم السعودية والأردن دعم أكبر للجهود المصرية الحثيثة لإنهاء الانقسام الفلسطيني.

كما ثمن الأحمد  دور مصر في تحقيق المصالحة وتعزيز الشراكة بين فتح وحماس، مثنياً على الدعم الكبير والمتابعة التي كان يقوم بها الرئيس عبد الفتاح السيسي والوزير خالد فوزي والمسئولين في جهاز المخابرات العامة لإنهاء الانقسام.

ووقعتا حركتي فتح وحماس، اليوم الخميس، على اتفاق المصالحة في القاهرة، برعاية وحضور المخابرات المصرية، تتويجاً للحوارات التي بدأت الثلاثاء الماضي لطي صفحة الانقسام وبدء مرحلة جديدة قائمة على الشراكة الوطنية.

وينص الاتفاق على تمكين حكومة الوفاق الوطني من ممارسة مهامها والقيام بمسؤولياتها الكاملة في إدارة شؤون قطاع غزة كما في الضفة الغربية بحد أقصى يوم 1/12/2017، مع العمل على إزالة كافة المشاكل الناجمة عن الانقسام. 

يشار إلى أن الرئيس محمود عباس، أصدر تعليماته لحكومة الوفاق الوطني بتنفيذ ما تم الاتفاق عليه بالقاهرة اليوم الخميس، مؤكداً على أن ما تم التوصل إليه من تفاهمات لا رجعة فيه.

تعليق عبر الموقع