إعلان الرسائل

وكالة خبر الفلسطينية للصحافة

جوال جديد

الإفراج عن أسيرين مقدسيين وتمديد توقيف آخرين

إعلان رسائل 2
الاحتلال يفرج عن اسير.jpg

القدس المحتلة - وكالة خبر

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الخميس، عن الأسير مهند عدوي من مخيم قلنديا شمال القدس المحتلة، بعد اعتقال دام 14 عاما في السجون الاسرائيلية.

وذكر المحامي محمد محمود من هيئة شؤون الأسرى، أن شرطة الاحتلال الاسرائيلي، أبلغته أنها ستطلق سراح فتيين من مركز شرطة صلاح الدين بالقدس، كانا اعتقلا عصر الخميس أثناء خروجهما من مدرستهما في قرية العيسوية شمال شرق القدس.

فيما مددت محكمة الصلح غرب القدس المحتلة الخميس، توقيف مقدسيين بينهم مواطنة وزوجها من أحياء المدينة، حتى يومي الأحد والاثنين المقبلين.

وأفاد محامي نادي الأسير مفيد الحاج، أن محكمة الصلح مددت توقيف محمد الصياد من الطور ومحمد بشير من جبل المكبر، ليوم الأحد المقبل، بعد أن وجهت ضدهما تهمة القيام بنشاطات داخل مدينة القدس، خلافا لقانون تنفيذ اتفاقية أوسلو. وكانا اعتقلا من منزلهما بعد تفتيشهما فجر الخميس.

وأضاف الحاج، أن المحكمة مددت توقيف المقدسية عبير وزوجها زياد زياد، حتى يوم الاثنين المقبل، وهما من سكان حي الثوري في سلوان، وكانا اعتقلا فجر الخميس.

كما مددت محكمة الصلح توقيف الشاب رشيد محمد درويش (17 عاما)، حتى يوم الأحد المقبل. وكان أعتقل ليلة أمس الأربعاء من قبل عناصر المستعربين، بعد الاعتداء عليه بالضرب المبرح.

وتابع، أن شرطة الاحتلال أخلت بعد ظهر الخميس سبيل مدير نادي الأسير الفلسطيني بالقدس ناصر قوس، ومستشار محافظ القدس ناصر عجاج، دون شروط أو عرضهما على المحكمة.

وكانا اعتقلا فجر الخميس من منزلهما في البلدة القديمة وواد الجوز بالقدس المحتلة.

وأفرجت محكمة الصلح الخميس، عن المواطن إيهاب عودة أبو إسبيتان (45 عاما) من سكان الطور بالقدس، بعد التوقيع على كفالة مالية قيمتها 5 آلاف شيكل.

فيما مددت المحكمة توقيف نجله قاسم (20 عاما)، حتى يوم الأحد المقبل.

تعليق عبر الموقع